الصفحة الرئيسية  ·  رسالة قصيرة  ·  الأسئلة الشائعة  ·  معلومات عامة  ·  ركن الأطباء  ·  النشاطات العلمية
آخر الأخبار
▪  هل إقتربنا من إكتشاف علاج شافي للنوع الأول من السكري؟ .. المزيد ...  **  ▪   جانوفيا (Januvia) ! .. المزيد ...  **  ▪  قصر الأذرع نسبياً يجعلك عُرضة للسكري ! .. المزيد ...  **  ▪  ‎خمسة دروس مهمة للتعرف على الإنسيولين ! .. المزيد ...  **  
-
رسائل مهمة
   
▪ ضبط سكر الدم ومضاعفات السكري!
▪ لتكن البداية صحيحة!
▪ مفاهيم خاطئة عن السكري!
▪ كيف تستفيد من زيارة الطبيب؟
▪ السكري والوراثة.
▪ دليل المصاب بالسكري في الحج
▪ الحيض والسكري!
▪ فترة العمر للمصابين بالسكري!
▪ قيادة السيارة والسكري!
▪ الإنسيولين والأورام في فيينا؟!
▪ إنفلونزا الخنازير والمصابين بالسكري ؟!
▪ أدوية الكورتيزون والمصابين بالسكري؟!
▪ أنواع داء السكري.!
▪ فتاوى للمصابين بالسكري والصيام!
▪ العلاج التقليدي والعلاج المكثف؟!
▪ ظاهرة.عدم نسيان الزيادة.!
▪ كيف تتصرف عند إرتفاع سكر الدم؟
▪ صحة الفم والأسنان للمصابين بالسكري
▪ كيف يتم علاج هبوط سكر الدم؟.
▪ حُقن الإنسيولين أم مضخة الإنسيولين؟
▪ التوصيات الجديدة لعلاج السكري-2
▪ طريقة الإستفادة من قياسات سكر الدم.!
▪ النصائح العشرة للمصابين بالسكري-1
▪ القياس الذاتي لسكر الدم
▪ النوع الأول من داء السكري.!
▪ الغيبوبة السكرية .!
▪ ما المقصود بالأيام المرَضية..؟!
▪ الميتفورمين (الجلوكوفج).!
▪ مسببات ومضاعفات الحموضة السكرية.!
▪ إنتبه في المحافظة على الإنسيولين.!
▪ السكري قـــــــادم .!
▪ أتريد أن تصوم رمضان ؟!.
▪ هل تعرف المسميات لهذه الأربعة؟!
▪ السفر في رحلة جوية .. والسكري؟!
▪ إنتبه لهذه الحالة من هبوط السكر!
▪ كيف تحمي كليتيك من السكري؟!
▪ الرياضة والوجبة الخفيفة.!
▪ نصائح مصاب بالسكري (خبير) .. جميلة جداً .!
▪ الإنسيولين والزيادة في الوزن .. مش شرط .!
▪ هل تعلم ما هي الأحماض الكيتونية؟!
▪ لنتحدث عن الفياقرا والسياليس والليفترا.؟
▪ .. هل تعرف من هو سوموكي؟ ..
▪ ..الصيف بدأ .. إذن !.
▪ ..للرجال فقط..
▪ الجنسنج ومرض السكر
▪ رسالة قصيرة لمرضى السكر
▪ الحمل ومرض السكر
▪ كيف أعرف أني مصاب بمرض السكر؟
▪ المعدل الطبيعي لسكر الدم
▪ الطب البديل والأعشاب لمرض السكر
▪ معدل سكر الدم للمرأة الحامل
▪ الطريقة الصحيحة لحقن إبرة الإنسيولين
▪ المبادئ الأساسية لعلاج مرض السكر
▪ مشكلة السكر بعد الأكل.!
▪ تحذير من إستعمال الأفانديا ..Avandia..
▪ كيف تحافظ على صحة قدميك
▪ .. أرشيف الرسائل ..
▪ .. أرشيف الأخبار ..
-
الموقع بالفيسبوك

-
القائمة الرئيسية
-
الرسالة-55





سألني مصاب بالسكري ماذا أعمل "بالقرآءت لسكر الدم" وكيف يمكنني الإستفادة منها..؟!...

 لقد تبث أهمية عمل التحليل الذاتي لسكر الدم وذلك للتحكم في سكر الدم وذلك من أجل تفادي مضاعفات داء السكري .. ومن أهم المهارات التي يجب على المصاب بالسكري هو كيفية التعامل مع هذه القرآءت لسكر الدم في الفترات المختلفة لليوم الواحد .. لأن هناك مشكلة وهي أن بعض الأطباء يقومون بتحريض المرضى على عمل عدد ثلاث أو أربع مرات قياسات لسكر الدم يومياً.. ولا يقوم الطبيب بالتوضيح للمصاب بالسكري ..  بكيفية التعامل مع هذه القرآءت وذلك للإستفادة من هذه العملية. فمن المرضى من يعتقد (وهذا إعتقاد صحيح بناءً على عدم توضيح الطبيب له) فمنهم من يعتقد .. أن المطلوب منه هو تسجيل القرآءت وعرضها على الطبيب في زيارة قادمة وأنتهى الأمر ...ولكن في الحقيقة المطلوب منه ليس فقط تسجيل قيم السكر بالدم للفترات المختلفة لليوم الواحد ومن تم عرضها على الطبيب في الزيارة القادمة بل هناك عمل آخر وجب القيام به،.. على كلٍ .. ما الذي سيحدث؟ ... الذي سيحدث هو أن القرآءت قد تكون مزيج من قرآءت عالية وأخرى جيدة وبعضها منخفض ... ونظراً لأن المصاب بالسكري ليس مثقف تثقيف جيد.. ولم يوضح له ما المفروض القيام به بعد كل عملية قياس لسكر دمه،... فإنه لا يستطيع أن يتدخل في السياسة العلاجية التي يتبعها ( الأكل ، الرياضة ، العلاج ...إلخ) أو يفهم ما الذي يحدث لسكر دمه...ولا يوجد من يوجهه ( الطبيب ، المثقف السكري "المربي" ، ..إلخ) فبالتالي .. لقد ضاعت فرصة على المصاب بالسكري في الإستفادة الفعلية من عملية القياس الذاتي لسكر الدم ... بل في بعض الأحيان عندما يرى المصاب بالسكري القرآءت ولا يقوم بزيارة الطبيب فإنه يجد نفسه أمام أرقام وطلاسم ..؟! لا يعرف ما الذي يجب عمله حيال هذه الأرقام .. فيزهد المصاب بالسكري في الإستمرار بهذه العملية وعندها يصبح الفريق الطبي المعالج بحاجة إلى مضاعفة المجهود لإقناع المصاب بالسكري بأهمية القياس الذاتي لسكر الدم... في المستقبل.

وفعلاً .. إذا كان المصاب بالسكري لا يعرف ما الذي يجب عمله حيال هذه القياسات والأرقام، .. فإن هذا مضيعة للوقت وللمال.. فالسبب الهام لعمل القياس الذاتي لسكر الدم .. هو أن يقوم المصاب بالسكري بالتفكير بعد كل قياس ... بالتفكير في المعلومات المتحصل عليها، وتحليلها، ومحاولة تعديل السياسة العلاجية التي بإمكانه عملها.. وتجربتها ...ورؤية تأثيرها بمرور الوقت.. وذلك للحصول على نتائج أفضل.. ولنأخذ بعض الأمثلة لمعرفة كيفية الإستفادة من القياس الذاتي لسكر الدم..؟!.

المثال الأول:

لنفترض أن سكر الدم في الصباح قبل الإفطار دائماً جيد وفي المعدلات المقترحة .. ولكن بعد الظهر سكر الدم دائماً مرتفع .؟! .. إذن ما الذي يجب عمله حيال هذه القيم ؟ بإمكان المصاب بالسكري أن يقوم بالآتي:

  • يبدل نشاط رياضي أكثر في الفترة الصباحية (إذا كانت طبيعة عملة ليس بها الكثير من الحركة).
  • يقوم بتقليل الأكل في وجبة الإفطار.
  • يمتنع على تناول الوجبة الخفيفة المعتادة الفترة الصباحية.
  • ربما يكون هناك من يجعله وبصفة مستمرة متوتراً في الفترة الصباحية .. الأمر الذي يسبب في زيادة سكر الدم..ففي هذه الحالة يجب أن ينتبه المصاب لصحتة ويحاول معالجة الأمور لجعلها أقل توتراً وذلك من أجل صحته. أمّا كيف ؟ .. فلا أعلم.. ربما يمكنه الإستعانه بطبيب نفساني .؟!.
  • إذا كنت تستخدم في الإنسيولين السريع المفعول قبل الإفطار .. فبإمكانك أن تقوم بزيادة جرعة الإنسيولين ، وذلك بالإتصال بالفريق الطبي المعالج (الطبيب أو المثقف السكري "المربي") لتحديد جرعة الإنسيولين المعدلة...(للأسف هذا الخيار ليس متاحاً للذين يتناولون الأقراص).

المثال الثاني:

وهو مهم للمصابين بالسكري والذين لديهم ميول لهبوط في سكر الدم... إذا كانت قرآءتك تتجه إلى هبوط في سكر الدم .. فما الذي يتوجب عليك فعله..

أولاً من المهم في هذه الحالة القيام بعدد لا بأس به من القياس الذاتي لسكر الدم  .. وذلك لتفادي حدوث هبوط في سكر الدم، والهبوط في سكر الدم هو الأمر الذي قد يؤدي إلى مشاكل صحية متفاوتة الخطورة، كما أن حدوث هبوط السكر بصفة مستمرة يؤدي إلى ما يُعرف بعدم الشعور بهبوط سكر الدم (Hypoglycemia unawarenesses) وهي من الحالات المزعجة والتي يمكن تفاديها بتفادي الهبوط المتكرر لسكر الدم ولمزيد من الإيضاح حول هذه الحالة "عدم الشعور بهبوط سكر الدم (Hypoglycemia unawarenesses)" أرجو مراجعة محتويات هذا الرابط .... لا تترك هبوط السكر .. ينال من عـُلو معنوياتك..؟!.. على كلٍ .. يجب أن يقوم الشخص والذي يميل سكر دمه في العادة إلى ناحية الهبوط ... يجب أن يقوم بالإضافة إلى الأوقات التي أقترحها طبيبه المعالج فإنه من الأنسب أن يقوم بقياس سكر الدم في الأوقات التالية:

·        قبل النوم:.. (مع إستهداف قرآءة لسكر الدم في المعدل 110 إلى 150 ملجم/ديسيليتر).

·        إذا كنت تعتقد:.. إذا كنت تعتقد أن معدل سكر الدم لديك في إنخفاض.

·        إذا قال لك أحدهم (ممن ثق بهم ؟!!):.. إذا قال لك أحدهم أنك قد تعاني من هبوط لسكر الدم.

·        في حدود الساعة الثالثة صباحاً.

·        قبل قيادة السيارات:..والعمل على أن تكون قرأة السكر أكثر من 100 ملجم/ديسيليتر قبل بداية المشوار... وخاصة الذي يريد قيادة المركبات الكبيرة والمركبات الثقيلة الخطيرة.

·        قبل ..وبعد ممارسة نشاط رياضي شاق:.. ومن الأفضل أن تكون لك قرآءة لسكر الدم قبل ساعة من بداية النشاط الرياضي وذلك لمعرفة إلى أية جهة متجه سكر الدم بالأخذ في الإعتبار قيمة سكر الدم قبل بداية النشاط الرياضي...والتي تسبق النشاط الرياضي بساعة.

طبعاً وجود هبوط في سكر الدم .. معناه الحاجة للأكل.. ولكن يجب أن تـُفكر .. تُفكر ما السبب في هذا الهبوط ؟ .. هل هو نتيجة بذل مجهود غير مرتب له ؟.. هل نسيت وجبة رئيسية أو خفيفة ؟ ... هل قمت يا ترى بحقن نفسك بجرعة أعلى للإنسيولين من التي يُفترض أن تحقنها ؟ .. أمّ هل أخذت أقراص جديدة وأخطأت في معرفة كمية الدواء الجديد نظراً لإختلاف التركيز في القرص؟ ..إلخ

إذا كانت قيمة السكر قبل النوم أقل من القّيم المقترحة فأنت عُرضة لنوبة هبوط في سكر الدم أثناء النوم، وهنا تأتي مهمة الوجبة الخفيفة والتي تسبق النوم ، ففي هذه الحالة يمكنك أخذ كمية أكل أكثر من المعتاد لهذه الوجبة الخفيفة.

 المثال الثالث:

وكما أوضحت في الرسالة السابقة وهي على هذا الرابط... ما هي الأوقات المناسبة لعمل قياس سكر الدم للمصابين بالسكري؟ .. ولكن هناك مشكلة..؟!.. فإنه يجب القيام بالقياس الذاتي لسكر الدم أكثر من المعتاد في الأيام المَرضية لمريض السكري (Sick days) وكذلك إذا تم إيوائك للمستشفى لأية سبب .. فإنه في الغالب ستكون قرآءتك لسكر الدم مرتفعة .. عندها.. وبمساعدة الطبيب أو المثقف السكري "المربي" فإنه يجب زيادة جرعة الأدوية المستخدمة وذلك للتحكم الجيد في سكر الدم في هذه الفترات المحدودة... ثم الرجوع للنظام العلاجي المتبع قبل هذه المناسبات.

إذن لا تقوم بقياس وتدوين السكر بدمك ، فحسب بل من المهم أن تستعمل هذه المعلومات التي قـُمت بتدوينها... تستعملها وذلك بالتفكير في أسباب الزيادة أو أسباب الهبوط والتدريب للتعامل مع هذه الأرقام وذلك لجعلها في المعدلات المقترحة .. الأمر يبدو أنه صعب ولكن الصعوبة تكون دائماً في البداية ثم بمرور الوقت سيكتشف المصاب بالسكري أن الأمر أسهل بكثير مما يبدو.

بالطبع هذه الأمثلة هي مجرد تعريف بكيفية الإستفادة من عمل القياس الذاتي لسكر الدم..وعلى المريض تدريب نفسه في كيفية التعامل مع القرآءت المختلفة وتجريب الطرق الملائمة لكيفية السيطرة والتحكم في سكر الدم في الفترات المختلفة لليوم الواحد..  وكما أوضحت سابقاً،.. فإنه تبث علمياً أنه كلما إزداد عدد مرات القياس الذاتي لسكر الدم .. كلما إزداد فرصة التحكم الجيد بسكر الدم وبالتالي نسبة أقل لحدوث مضاعفات السكري...  ولكن هناك سؤال مهم قد يسأله المصاب بالسكري وهو لماذا القياس الذاتي لسكر الدم ؟ ..ولدينا ما يُعرف بالتحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. ألا يكفي ذلك ؟ في الحقيقة هذا سؤال مهم ولكن الطبيب بحاجة إلى معرفة القياسات الذاتية لسكر دم المصاب بالسكري وذلك لمساعدته في معرفة مصداقية التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) ..أي أن هناك بعض المعامل الطبية ليست دقيقة في إجراء التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) ..فإذا وجد أن متوسط القرآءات متمشياً مع قيمة التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. كان بها وإلاّ وجب إخبار المعنيين بالمعمل الطبي للتأكد من نتائج التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. ؟!!  ولكن على الطبيب أن تكون لديه قيم كثيرة وأن يكون متأكد في حساباته قبل إخبار المعمل الطبي بذلك... ثم الأمر الآخر .. وهو في الحقيقة أهم من حكاية المصداقية هذه ..  هو مساعدة الطبيب في التأكد من أن الأمور تسير على ما يرام إذا كان التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) ..في المعدلات التي ترضي الطبيب .. وكذلك المصاب بالسكري... لأنه في الحقيقة الحصول على قيمة للتحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. في المعدلات المقترحة لا تعني دائماً أن الأمور تسير على أحسن ما يرام .. كيف ؟ .. المعلوم أن التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) ..عبارة عن متوسط لسكر الدم في الثلاث أشهر التي سبقت إجراء التحليل ..ما معنى هذا ؟ .. معنى هذا أن التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. عبارة عن متوسط حسابي .. سنضرب مثالين للمتوسط الحسابي .. المثال الأول ما هو المتوسط الحسابي للأعداد 210 ، 140، 70 ... فإن المتوسط الحسابي لهذه الأرقام هو 140 ... صحيح ؟ ..أي (210+140+70) ÷ 3 ... أي.. (420) ÷ 3 = 140 هذا المثال الأول... والمثال الثاني ما هو المتوسط الحسابي للأعداد 270 ، 100 ، 50 ... فإن المتوسط الحسابي لهذه الأرقام هو 140 أيضاً .. صحيح ؟ ..أي (270+100+50) ÷ 3 = (420) ÷ 3= 140 ...وبما أن المتوسط الحسابي للمثالين هو نفس القيمة فإن هذه القيمة إذا تحولت إلى التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. فإن القرآءة للتحليل التراكمي لسكر الدم (A1c) .. في كلى المثالين تكون واحدة.....لنفترض أنها  7% ... إذن وجود تحليل تراكمي لسكر الدم بقيمة 7 % لهذين المثالين (أو مصابين بالسكري مع إختلاف عدد القرآءت بالطبع) .. لا تعني أن الأمور تسير على ما يرام للمصاب بالسكري في المثال الثاني (لاحظ الزيادة العالية جداً 270 والإنخفاض الشديد جداً 50 ) إذا ما تم مقارنته بالمثال الأول (والذي تعتبر قرآءته جيدة نسبياً).. وهنا تأتي أهمية تدوين القياسات الذاتية لسكر الدم .. أي ليس فقط للتعامل الفوري حيال القرآءت المختلفة في اليوم الواحد ولكن أيضاً لمساعدة الطبيب في معرفة أهمية قيمة التحليل التراكمي لسكر الدم (A1c).   ... المزيد من الرسائل القصيرة.!!.

ــــــــــــــــــــــــ    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

الرسالة التالية: مصاب بمضاعفات في الأطراف العصبية الناجمة عن السكري .. ما الذي ينبغي القيام به بالإضافة إلى العلاج المستخدم.؟!









حقوق النسخ © بواسطة . جميع الحقوق محفوظة. كل ما يتعلق بمرض السكر جميع الحقوق محفوظة.

نشرت بتاريخ: 2008-10-10 (5331 قراءة)

[ رجوع ]
Content ©



تنبيه هام

إن المعلومات المنشورة في هذه الصفحات لا تمثل إلاّ معلومات عامة ومادة تثقيفية  يستفيد منها المصاب

بالسكري في فهم حالته المرضية وفهم علاجها بتفصيل أكثر قد لا يتسع له وقت العيادة ولا يجوز إستعمالها

عوضاً عن إستشارة الطبيب شخصياً ومتابعة العلاج تحت إشرافه.